التسيير والتقنيات الحضرية

نصف الأراضي في 11 بلدية بالعاصمة غير صالحة للبناء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

نصف الأراضي في 11 بلدية بالعاصمة غير صالحة للبناء

مُساهمة من طرف Admin في الأحد ديسمبر 25, 2011 10:00 am

أثبتت دراسة باشرها مكتب دراسات متخصص أن 50 بالمائة من أراضي 11 بلدية بولاية الجزائر

على مساحة قدرها 110 هكتار، غير صالحة للبناء بسبب انزلاق التربة والفيضانات.

كشف مدير الري لولاية الجزائر، إسماعيل عميروش، في تصريح لـ''الخبر'' عن انتهاء الدراسة التي باشرها مكتب الدراسات الفرنسي سنة 2008 والخاصة بمدى صلاحية البناء بـ11 بلدية في العاصمة، مشيرا إلى أن هذه الأخيرة أثبتت أن 50 بالمائة من أراضي تلك البلديات التي تتربع على مساحة قدرها 110 هكتار غير صالحة لبناء بسبب انزلاق التربية والفيضانات.

وأوضح مدير الري أن الدراسة أجريت بكل من بلدية بوزريعة ووادي قريش وباب الوادي والقصبة والرايس حميدو وبولوغين والأبيار وحيدرة وباش جراح وحي الحميز، وخلصت إلى تقسيم المساحة إلى ثلاثة أصناف، الصنف الأول غير صالح للبناء وقد شكل 50 بالمائة من المجموع الإجمالي للمساحة، أي ما يعادل 55 هكتارا، و30 بالمائة مسموح فيها بالبناء لكن بشروط تحددها مديرية التعمير، أما المساحة المتبقية والمقدرة بـ20 بالمائة فهي غير ممنوعة وصالحة للبناء.

وأضاف ذات المسؤول أن ولاية الجزائر شرعت في تطهير وإعادة تهيئة 100 واد متواجد بالعاصمة في إطار المخطط الاستراتيجي الذي يهدف إلى عصرنة مدينة الجزائر، حيث ستنطلق الأشغال حسب مدير الري بخمسة أودية كبرى متمثلة في وادي الحراش ووادي أوشايح ووادي الحميز ووادي بني مسوس ووادي الرغاية، حيث تم تخصيص مبلغ 5,2 مليار دينار لإعادة تطهير وادي الحراش، كما خصصت ذات المصالح ما يفوق مليار و600 مليون دينار من أجل تهيئة وادي أوشايح الذي تسبب الشهر الماضي في إحداث كارثة بعد تساقط كمية معتبرة من الأمطار بالعاصمة وضواحيها، وخلف وفاة شخص وشرد مئات العائلات، في حين لم تنطلق بعد دراسة عملية تطهير وادي الحميز ووادي بني مسوس ووادي الرغاية، والذي أشار إلى أن مياه وادي الرغاية ستستغل للسقي بداية من سنة .2013

وفي سياق متصل تحدث مدير الري عن مشروع شرطة المياه، الذي خصصت له مبلغ الولاية 100 مليون سنتيم، وقال إنه سيتم توظيف 14 مهندسا يعمل على حماية الأودية من التلوث، كما ستوكل لهم عدة مهام تدخل في إطار حماية الثـروة المائية. مشيرا إلى أن المشاريع المستقبلية التي سطرتها الولاية والمتمثلة في إنشاء سد جديد على مستوى بلدية مفتاح بالبليدة والذي سيغطي احتياجات سكان الجهة الجنوبية الشرقية للعاصمة.

المصدر :[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
Admin
المدير
المدير

عدد المساهمات : 972
نقاط : 2426
تاريخ التسجيل : 09/11/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://chemamin.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى